Insights Arabia

يُنظر لعمليات التلقيح الصناعي باعتبارها الوسيلة الأكثر ضماناً من بين مجموعة الحلول التي تم تطويرها لتشكل علاج العقم، وهي المشكلة المؤرقة للعديد من الأزواج الذين يحلمون بامتلاك أسرة تملؤها ضحكات الأطفال، ولكن قبل اتخاذ القرار المتعلق باللجوء لحد هذه الإجراءات لا بد من معرفة ما يلي حول إجراءات الإخصاب الصناعي:

  • في المقام الأول يجب اللجوء للاستشارة الطبية المتخصصة للوقوف عند أسباب العقم أو تأخر الحمل، وهذا ما يعمل الطبيب على فهمه ثم تقديم بعض النصائح التي تعزز من فرص حدوث الحمل بشكل طبيعي، بالإضافة لطلب مجموعة من الفحوصات المخبرية والسريرية لكلا الزوجين.
  • تضم الفحوصات التي تطلب من الزوج تحليلاً للمني، واختباراً للهرمونات، وقد تشتمل على أخذ خزعة من الخصية وإجراء التصوير، وغير ذلك مما يخدم العملية التشخيصية.
  • تشتمل الفحوصات التي تطلب من الزوجة على اختبار الإباضة، وفحص مستويات الهرمونات، وفحص مخزون المبيض، إلى جانب فحوصات تصويرية بحسب ما تقتضي الحاجة.
  • تعتبر الفحوصات التي يتم إجراؤها لتحديد سبب العقم مرتفعة التكلفة نسبياً، وهذا ما يجعل تكلفة اطفال الانابيب في الامارات العربية المتحدة او غيرها من المناطق مرتفعة.
  • بتحديد سبب العقم يمكن البدء بعلاج المسبب الرئيسي للمشكلة للوصول إلى حل شامل، ولكن تجدر الإشارة لوجود بعض المشكلات التي لا يمكن علاجها للأسف.
  • من الممكن أن يقوم علاج العقم المختار على الدمج ما بين تحسين وتغيير الممارسات في روتين الحياة إلى جانب العلاج الدوائي أو العملية الطبية.
  • ينبغي توفر مجموعة من الشروط في الزوجين لرفع نسب واحتمالات نجاح عملية التلقيح الصناعي، وهي:
  • أن يكون عمر الزوجة أقل من 35 عاماً، فذلك يزيد فرص النجاح.
  • وجود عينة من الحيوانات المنوية ذات الجودة العالية؛ فذلك يسهل عملية تخصيب البويضة.
  • تمتع الجهاز التناسلي للزوجة بالصحة المطلوبة؛ وذلك بخلوه من مشاكل المبيضين أو بطانة وعنق الرحم أو غيرها من المشكلات.
  • الاستعانة بطبيب متخصص في مجال علاج العقم ويمتلك خبرة طويلة في هذا المجال، بالإضافة لاختيار مركز الإخصاب ذو السمعة الحسنة وجودة الإجراءات والنتائج.